8 نصائح لكي تكون ملهما ومحفزاً بتصويرك

8 نصائح

8 نصائح لكي تكون ملهما ومحفزاً بتصويرك . التقاط الصور من أكثر الأمور إلهاماً ومتعة، يمكن أن تشجعك على خوض المغامرات ورؤية العالم بطريقة جديدة ومختلفة، وتجعلك تلتقي بأشخاص ممتعين، كل ذلك وأنت تكوّن شيئاً خاصّاً بك، ولكن ماذا يحدث عندما تفقد إلهامك ولا تشعر بالرغبة عند التقاط الصور، أو تشعر أنك محتجز في مكان صغير، حتى المحترفون يمرّون بفترات يصبح التصوير فيها أمر صعباً، وتصبح متعباً ومصاباً بالملل من صورك، لماذا نقع في هذا الموقف؟

 ” لقد ولدنا صنّاعاً، الإبداع هو الفعل الأسمى للتكامل، ذلك يتعلق كيف نجمع خبراتنا داخل الشيء الذي نصنعه ” Brene Brown 

 
 

 8 نصائح لكي تكون ملهما ومحفزاً بتصويرك

 
العادة المدمرة للعادة
 
 
 
بالنسبة لنا جميعاً فإننا نقوم بكل شيء كالعادة، نقوم بنفس الأشياء كل يوم، مثل تحضير القهوة كل يوم بنفس الطريقة في المنزل والذهاب للعمل بنفس الطريق وأكل نفس نوع الطعام في المساء، إنه تقريباً يجعلك تتوقف عن التفكير وتقوم بالأشياء فقط.  إن عقلك قد بذل جهداً كبيراً لكي يوصلك إلى حالة العادة، إنها تجعل الحياة أسهل وتجنبك أخذ الكثير من القرارات الجديدة كل يوم، لذا فإن كنت في حالة العادة فإنك لن تقوم بأشياء جديدة أو تجرّب طرق أخرى، إن العادة ستقيد إبداعك. 
 
” كلما سيطرت العادة والروتين على نمط الحياة فإن الأبعاد الجديدة للروح لن تظهر ” Henry van Dyke .
 
 
 
 

ماذا تفعل للخروج من هذه الدائرة؟

 
 
 
طريقة ملء حياتك بالإلهام والتحفيز مختلفة عن باقي الأشخاص وهي تعتمد على كيفية صنعك للأشياء وعلى ماذا يدفعك من الداخل، ها هي بعض الأفكار:
 
 
 
 

1. 8 نصائح :اترك الكاميرا في البيت:

 
 
 
إذا كنت دائماً تخرج من البيت وتلتقط العديد من الصور اترك هذه العادة لفترة، لأنك بدلاً من النظر للمشهد فإنك تأخذ صورة بعد صورة بعد صورة، إن كنت تشعر بالملل من التصوير فعلى الأغلب هذه هي مشكلتك.  سأشجعك إلى الخروج والنظر للعالم بطريقة أخرى، ليس كمصور بل كشخص عادي يسمع ويشعر ويشم و يستوعب الطبيعة من حوله، استخدام كل الحواس هي طريقة رائعة لتجربة ذات العالم ولكن بطريقة أخرى وستساعدك على الحصول على وجهة نظر مختلفة.
 
 
 
 
 
 

إنها طريقة تذكير منطقية، صوت أوراق الشجر في الخريف تتكسر تحت قدمي وصوت القطار على السكة من خلفي، استخدم حواسك التي لا تهتم بها عادةً (لأننا مصورون نميل إلى وضع الأولوية للرؤية) سيساعدك على الاندماج في اللحظة الحالية وسيبعدك عن ذهنك المشغول وسيسحبك إلى مكان حيث تستطيع أن ترى فيه الأشياء المثيرة و الفريدة. التحدي: متى ستكون جاهزاً لالتقاط الصور مرة أخرى، حاول أن تأخذ 3 صور لمدة 15 يوم وإذا كان هذا التحدي صعباً فهذا يعني أنه التحدي المثالي، هذا سيساعدك على زيادة دقتك في التصوير، سوف تأخذ عدد قليل من الصور فماذا سوف تختار ؟

2. 8 نصائح:  اجعل أخذ الصور عادة:

 
 
 
الآن لنتخيل العكس، أنت شخص لا يحب التقاط الصور دائماً وربما تحب أن تلتقط الصور في مناسبات معينة مثل المشي في منطقة جميلة، ضوء جميل، أو في عطلة، إن كان التصوير شيء تستخدمه بشكل متقطع فإنك لن تستطيع أن تنسجم في نسق التكوين ولن تستطيع تطوير مهارات الرؤية لعالمك وتشكيل الصور الرائعة، إن عملية التكوين مثل العضلة كلما ازداد العمل كلما أصبحت أقوى و أفضل. 
 
 

” لا يمكنك أن تستهلك كل إبداعك، كلما ازداد استخدامك كلما حصلت على المزيد ” Maya Angelou

بابتكار عادة التكوين فإنك تعلن لنفسك أن التصوير
جزء مهم من حياتك، وذلك يساعدك أيضاً على تنظيم عقلك الباطني
بطريقة تجعلها تعرف أنك ستعتمد عليها في اتخاذ القرارات بشكل مستمر،
أعلم أن ذلك يبدو غريباً لكنه مثل أي شيء تقوم به بشكل مستمر فإن عقلك وجسدك يعتاد على القيام به. 
التحدي: إن كان اعتماد عادة التقاط الصور صعب بالنسبة لك
فإن هذا هو التحدي المناسب لك، خذ 50 صورة كل يوم لمدة 15 يوم،
هذا سيحسن إبداعك وسيحسن يومك بالنظر والمراقبة والملاحظة الضرورية لأخذ صور رائعة. 

3. أخذ الصور للاستمتاع بها وليس لرؤية النتائج:

عندما ترى الأطفال يقومون بعمل فني فإنك تشاهد السعادة التي يشعرون بها لأنهم قاموا بذلك،
بدئا من الإحساس بالريش قبل أن يلصقوه على الحائط أو التلوين عشوائياً على ورقة بيضاء،
إن الخروج مع الأطفال ورؤيتهم يلعبون هي طريقة رائعة لفهم كيف تقدم العالم من حولك في الصور. 
إن الأطفال يستمتعون بهذه العملية، أما نحن المصورين فإننا أحياناً ننسى
لأن هذا فعل التكوين السريع للغاية (الضغط على زر التصوير ) وننسى كل العملية المبدعة التي أوصلتنا لالتقاط الصورة. 
 
 
 
 
 
 

” الشيء الذي حفزني حول فن التصوير هو أنه يأتي من مكان عميق في داخلي، يمكن أن يكون مرتبط بالأوراق أو من التطوير، أو كل هذه الأمور لكن أغلبها يأتي من خيارات عميقة اتخذها شخص ما والتي أخذت وقتاً طويلاً و راودتهم كثيراً ” Diane Arbus  

أقوم بأفضل أعمالي عندما أكون مركّزاً ولا أفكر ببريدي الالكتروني أو العمل أو ما يجب أن أقوم به، لكن أقوم بذلك بالنظر إلى الغيوم الجميلة أو بعض نقاط الأمطار التي تقطر من على ورقة شجر، أليس أمراً رائعاً أن تبتعد عن كل المسؤوليات وأن تنعم مع الطبيعة و الهدوء و العالم الجميل.

4. البدء بمشروع:

أحياناً أكون مشتت التركيز مع كل أعمالي وعائلتي، لذا فإنني أنتقل من مهمة لأخرى دون أن أركز على أي شيء، أخذ صورة هنا وصورة هناك، هنا أتوجه للبدء بمشروع.  نصيحة أساسية للمشاريع: اختر موضوعاً يعجبك كثيراً ويمكن أن يكون أي شيء مثل لون الكمان أو مناجم الملح أو الأشجار أو أطفالك ولا يهم ما هو ويمكنك أن تضيف شيئاً جديداً للموضوع إن بذلت الجهد الكافي. 

” أردت أن أصور الغيوم لكي أعرف ماذا تعلمت في 40 سنة من التصوير،
ومن خلال الغيوم وضعت فلسفتي في الحياة، أريد أن أظهر أن نجاح صوري
ليست بسبب الموضوع الذي أصوره ( الأشجار أو الوجوه ) إن الغيوم كانت متوفرة للجميع ” Alfred Stieglit

 
 
المغزى أن الأمر غير متعلق بالتقنية بل بالشغف، لماذا؟ لهذه الأسباب:
 
 
– عندما تقوم الحياة بإلهائك فإنك لن تتخلى عن المشروع لأنك متحمس كثيراً بشأنه.
 
 
– الشغف سيساعدك على تكوين وجهة نظر جديدة حول موضوعك.
 
 
عندما تشعر بشيء ما وأنت تلتقط الصور فإنك ستلتقط صوراً تتضمن مشاعر لأنك تريد من الناس أن يلاحظوا صورتك وأن يشعروا باتصال معها، معظم الصور خالية من المشاعر، إن أفضل الصور تلك التي تتواصل مع الرؤية والمشاعر. 
 
 

التصوير بالنسبة لي ليس الرؤية بل الشعور، إن لم تشعر بما تراه فإنك لن تستطيع أن تجعل الآخرين يشعرون بأي شيء عندما ينظرون إلى صورك ” Don McCullin.

 
 
 

5. 8 نصائح : القيام بشيء بطريقة مختلفة:

 
 
 
لقد ذكرنا أنّ العادة يمكن أن تكون مفيدة لتصويرك بجعلك تلتزم بالتدريب المستمر وتمرين عضلة الإبداع ولكن يمكن أن تكون قوّة مؤذية، حيث تصبح معتاداً على طرق القيام بالأمور أو تعتاد على نمط حياتك وتصبح لا تريد أن تدفع نفسك للقيام بالأمور بطرق جديدة. فكّر بالأمور التي تصورها، والآن فكّر في الأمور التي تخاف من تصويرها واذهب و قم بتصويرها، ربما أنت جيد في تصوير المناظر الطبيعية، أنت تحب أن تصور الناس الغريبين الذين يمرّون وأنت تصور، لكن أن تلتقط صور شخصية قريبة لهم شيء يخيفك، إذا افعل ذلك ولكن فكرة طلب الأذن للتصوير شيء يخيفك، إذاً افعل ذلك. 
 
 
 
 
 
 

” ربما لا تعرف ماذا تريد أن تفعل تحديداً أو إلى أين ستذهب، لكن إن كنت مستعداً لخطو خطوات صغيرة والاستمرار فإن النقاط ستتصل ببعضها مع مرور الوقت لتكّون شيئاً جميلاً ” Lori Deschene

6. 8 نصائح : ذكّر نفسك لماذا تأخذ الصور:

أن تفكر بما يجب عليك فعله في التصوير يحدث بسهولة ” يحب أن آخذ صور أكثر ، يجب أن أكون أفضل  ” لكن هذا لا يحقق لك ما تريد إلا نادراً، بدلاً من ذلك شجع نفسك وفكر بما يعني لك التصوير، ما هي الفوائد من أخذ الصور، كيف يحسّن ذلك حياتك؟ اسأل نفسك:

 
 
ماذا يقدم لي التصوير؟ كيف يجب أن أكون مبدعاً في كل يوم؟ ما هي الصور أو المشاريع التي أفتخر بها؟ عندما تربط بين أسباب قيامك بشيء ما فإن البقاء محفزاً وملتزماً يصبح أسهل بكثير. 
 
 

7. 8 نصائح :  فخ البحث عن الكمال:

” البحث عن الكمال هو صوت الظلم وعدو الناس، سيجعلك مجنوناً كل حياتك ” Anne Lamott

غالباً نتوقف عن التقاط الصور أو نبدأ بالتراجع والعمل ببطء على المشروع
لأننا نشعر أنه ليس جيداً بما يكفي.  من يهتم إن جربت أي شيء ولم تنجح،
من يهتم إن كانت صورك غير ممتازة، إنّ التوقف عن فعل شيء تحبه قبل أن تنتهي
من فعله أمر مجنون، اعترف أنّه لديك بعض الخوف لكن لا تجعله يوقفك، الخوف يختفي في النهاية. 
 قاوم الأشياء التي تدفعك لانتقاد صورك، تجاهل النتيجة وركّز على ما تراه،
اتبع الأشياء التي تثير اهتمامك. 

8. 8 نصائح : احصل على الإلهام بشكل غير مباشر :

أعتقد أن الإلهام يمكن أن يأتي من كل الأماكن، و هذا يتوافق مع ما قاله المصور المفضل لدي Ernst Haas:
 
 
” انتبه من الإلهام المباشر، إنه يقودك إلى الأشياء التي تلهمك بسرعة،
إنه يصقل حواسك عن طريق الأشخاص المبدعين في الموسيقى والرسم والشعر،
بشكل مختصر جرب مصادر الإلهام الغير مباشر، وكل شيء يحصل بشكل طبيعي”. 
لذا املأ حياتك بالأشياء الملهمة و المبدعة، مثل الموسيقى الجميلة أو النظر إلى لوحات فنية غريبة
أو قراءة كتب المغامرات البرية، لا يهم ما هي تلك الأشياء،
إن كانت تشوقك وتحفزك إذا فهي مناسبة لك،
ولكلّما ذكّرت نفسك بالأشياء الملهمة والمثيرة كلما تركزت هذه الأشياء في عقلك و جسدك.
 
 
 
 
 
 

أريد أن أذكر نفسي بالأوقات التي شعرت بها أنّي مبدع للغاية
وألتقط صوراً ممتازة، إنه أمر سهل أن تفكر أنك لن تلتقط صور جميلة مجدداً
(هذا يحدث معي طوال الوقت خاصاً عندما أبدأ بفصل جديد)
لكن فكّر بالوقت الذي كنت تلتقط فيه صوراً رائعة،
ذكر نفسك بذلك وستعود للإبداع بشكل أسهل. 

 
 
أرجو أن تساعدكم هذه الأفكار وأحب أن أعلم إن أفادتكم، ماذا تفعل أنت عندما تعلق وتفقد حس الابداع لديك؟ شاركنا رأيك في الأسفل.