8 اسباب لعدم توظيفك مرة اخرى في اي مشروع

8 اسباب لعدم توظيفك مرة اخرى في اي مشروع

عادةً ما يكون وسط صناعة الافلام محصور بأشخاص معينين حيث ترى نفس الأشخاص في كل قسم ينتقلون للعمل من مشروع لآخر ويمكن لهذا الأمر أن يكون جيد وسيء، فإن كنت سعيداً بمسارك المهني فهذا عظيم ولكن إن كنت تشعر بأنك عالق في مكانك أو تريد العمل بجلسات تصوير مختلفة عما يتم توظيفك لها باستمرار فهذا قد يسبب الإحباط، أنت تريد أن يتم الاتصال بك وتقديم عدة عروض بدلاً من أن تكون الشخص الذي يتم الاتصال به لنفس المهمة باستمرار، لذا وفي حال حاولت توسيع شبكة علاقاتك أو انتقلت للعمل ضمن سوق جديد وتجد أن قائمة العمل أقل مما تطمح عليك ألا ترتكب أحد هذه الأخطاء الشائعة.

 

 

8 أسباب لعدم توظيفك مرة أخرى

 

1- قمت بالاعتذار عن العمل ولم تقم باقتراح أو تأمين بديل عنك

تحصل هكذا أمور باستمرار فقد تتلقى عرض أفضل مع أنك ملتزم باتفاق آخر وسواء حاولت

الاعتذار عن اتفاقك السابق فهنالك دائما الطريقة الصحيحة والطريقة الخاطئة للقيام بذلك.

أولاً، عليك أن تكون شفاف وواضح فمعظم المنتجين سوف يتفهمون أنَّ العرض الآخر مغري

وأفضل لك مادياً ولكن لنكون واضحين حتى لو سمحوا لك بإلغاء الاتفاق هذا لا يعني أن الأجواء

صافية بينكم.

 

لذلك إن كنت تود العمل معهم مجدداً فعليك أن تكون واضحاً بأسبابك مثلاً:

“لطالما أردت العمل مع هذا المخرج” او “مدة العقد ثلاث أشهر بينما مع حضرتكم فقط أسبوع”،

او “يوجد ضمن العقد اتفاق مع النقابة وأحتاج لذلك من أجل الضمان الصحي”.

 

ثانياً، مهما كان السبب الذي تريد ترك العمل من أجله، لا تقم بإرباك الشركة وفريق العمل

بالبحث عن بديل لك، فأقل ما يمكنك فعله هو تقديم المساعدة في البحث عن بديل للعمل مكانك

ويُفضل أن يكون البديل جاهز ومستوى العمل الذي يقدمه عالي الجودة.

 

وأخيراً عليك أن تتصل مع فريق العمل وتطمأن عن كيفية سير العمل وأداء البديل الذي أحضرته

وأظهر اهتمامك، وإضافة لما سبق قد لا يكون الموظف البديل قد أثار إعجاب المنتجين،

والطريقة الوحيدة لتعرف ذلك هي من خلال التواصل مع فريق العمل والمنتج والاطمئنان على العمل.

 

راجع أيضاً: 8 أمور تساهم في طردك من اي موقع تصوير

 

2- انتبه لما تلقيه من دعابات

لا تكن أحمق ففي حال لم تلاحظ أصبحنا في زمن مختلف وأصبح تقييمك لا يعتمد على سلوكك

بل على عملك، لذلك لا تلقي أي دعابات عنصرية أو تتعلق بامور حساسة اخرى، فهذه الأمور

لم تعد مُضحكة كما أنها غير مناسبة في إطار العمل، وفي حال تحدثت في أمر ما جعل أي شخص

يشعر بعدم الارتياح ضمن العمل عليك الاعتذار على الفور.

 

3- حاول ألا تخرب شيئاً

وفي حال حصل ذلك سواء كان هنالك شهود أم لا، عليك أن تعترف وتعطي فرصة للمنتج

ليُصلح الأمر، فقد تتسبب فعلتك في إيقاف مشهد كامل عن التصوير أو تأخير كامل الفريق

وإن أي شيء تُخربه ينقص من حساب الانتاج.

 

 

أيضاً إياك وأن تحاول إلصاق فعلتك بفرد آخر من فريق العمل فالحوادث تحدث باستمرار

ولكن في حال تكررت هذه الحوادث معك فغالباً لن يقوم احد بـ توظيفك للعمل معه مرة أخرى.

 

4- متأخر عن العمل

يوجد مقولة في عالم المسرح بمعنى أنك عندما تكون مُبكر فأنت على الوقت وعندما تصل

على الوقت فأنت متأخر وعندما تتأخر فانت مطرود.

 

 

لذلك في حال علقت في زحمة السير يجب أن تخبر فريق العمل أنك سوف تتأخر على الأقل

قبل الموعد بـ 10 دقائق، وفي حال لم تستطيع الاتصال برئيس القسم بأي شكل من الأشكال،

أخبر أحد أعضاء الفريق، المهم أن يتم إيصال الخبر.

 

اقرأ أيضاً: 5 معتقدات خاطئة عن صناعة الافلام يمكن ان تدمر مسيرتك

 

5- لا تتباهى كثيراً أثناء العمل

وفر الأحاديث الخاصة بأعمال سابقة قمت بها لوقت آخر عندما تخرج مع زملائك للغداء

أو لتناول كوب من القهوة، ولا تقم بإهدار وقتك في الحديث عما قمت به في ذلك الفيلم

وهذا الفيلم فلا أحد يكترث لذلك وسوف تزعج زملائك.

 

 

وفي حال كنت تستخدم هذه الطريقة السخيفة لتثبت للآخرين بأنك قادر على القيام بعمل أفضل

فمن الأفضل أن تتحدث بطريقة لبقة وتستخدم عبارة “من خلال خبرتي …”.

أما في حال كنت تزعج الآخرين بهذا الحديث فقط لتقول بأنك تستحق وظيفة أفضل من وظيفتك

أو موقعك الحالي فعليك أن تدع عملك يتحدث عنك لا العكس، تم التعاقد معك للقيام بعمل محدد

فقم به واقبض مستحقاتك ولا تقبل بوظيفة لا تجدها تناسبك.

 

6- أنت تتحدث عن النقود

في حال عملت كمُنتج فأنت تعلم أن هذا أسوء شيء لتفعله، ففي حال كنت تتحدث وتخبر الجميع

بأنك لا تملك المال فهذا الشيء لن يساعدك في الحصول على عمل لأن توظيفك يتم على مبدأ الخبرة

والمهارات التي تتمتع بها وليس على عدم كفاءتك في إدارة مصروفك.

 

 

وإن قمت بطلب الحصول على النقود مُقدماً باستمرار فلن يقوم المُنتج بـ توظيفك مرة أخرى،

لا تشتكي من الأجر لأنك كنت تعرف قيمته عند توقيع العقد وبالتالي انتهى النقاش حول هذا الأمر

وأيضاً لا تقم إلا بالمهام المتفق عليها ضمن العقد وفي حال طُلب منك القيام بأمور أخرى غير واردة

فالاتفاق عندها تستطيع المطالبة بتعويض.

 

7- لست جيداً في عملك أو أنك لا تقدم ما يطلبه منك من وظفك

يصعب على الكثيرين تقبل هذا الأمر وبالأخص عندما يكون خريج جديد أو قد أنهى لتوه

فترة التدريب، لذا أفضل الطرق لتنمية مهارتك كتقني أو فنان هو طلب رأي الآخرين

والعمل على تحسين أدائك.

 

اسأل المسؤول عنك بشكل مباشر عن أدائك وفي حال كان فريق العمل كبيراً تستطيع طلب

مشورة زملائك الأكثر خبرة منك.

أما في حال كان عملك جيداً ولكن لا تقوم بما يطلبه منك صاحب العمل فعليك الوصول معه

لاتفاقية لإدارة العمل فربما المشاهد التي تراها مناسبة للعمل هو لا يراها كذلك والعكس صحيح،

ولكن في النهاية القرار له فهو صاحب العمل.

 

8- السلوك

في بعض الأحيان عند المقارنة بين أشخاص عدة لتوظيفهم ويكون من الصعب الاختيار

بسبب تشابه المواصفات من حيث العمل، فإننا نختار صاحب المزاج والسلوك الأفضل

لأن ذلك يُسهل التعامل معه.

 

إليكم بعض المشاكل السلوكية والتي قد تحول دون توظيف أي مستقل:

– الأشخاص الذين يغضبون بسرعة حتى على أتفه الأمور.

– الأشخاص الذين لا ينسجمون جيداً مع قيادة الأنثى.

– أي شخص لا يهمه تأخير العمل.

– شخص يحاول إظهار نفسه للجميع على أنه مهم.

– أي شخص يضخم الأمور بشكل مبالغ فيه.

– أي شخص فقد شغفه في صناعة الأفلام.