كواليس صناعة 5 افلام قصيرة متحركة رشحت للاوسكار 2019

كواليس صناعة 5 افلام قصيرة متحركة رشحت للاوسكار 2019

أفلام الرسوم المتحركة تستهلك مجهود كبير في صناعتها وتستهلك الكثير من الوقت بطبيعتها من الممكن ان تبدأ من 10 أشهر إلى 10 سنوات ، استخدم المرشحون الخمسة لجائزة الأوسكار لعام 2019 وعددهم – 5 افلام قصيرة – مجموعة من الأساليب والتقنيات وميزانيات الانتاج المختلفة، دعونا نغوص اكثر في هذا الموضوع.

 

 

* فيلم LATE AFTERNOON

تحدثت المخرجة لوي باجنال عن فيلمه الذي رشحته الأكاديمية والذي يتبع امرأة تعاني من الخرف

في غربلة ذكريات الماضي والحاضر، كما أوضح فقد كان أمامهم 10 أشهر بالضبط لصنع الفيلم،

لذلك كان عليهم الدخول بسرعة كبيرة من أجل إخراج الفيلم بأسلوب جرافيك من توقيع Bagnal

غني وبسيط على حد سواء، وقد تم تخصيصه للقصة ليكون أكثر انفعالية من كونه يصف الاحداث فقط.

إليك شرح مصور حول عملية تنفيذ الفيلم:

 

 

* نصيحتها لاي شخص يريد صناعة افلام قصيرة :

“أعتقد أنك لست بحاجة إلى الذهاب إلى مدرسة السينما لتكون جيدًا في الأفلام،

وهذا هو الشيء نفسه بالنسبة للرسوم المتحركة، إنه عبارة عن الكثير من العمل الشاق،

لكن هذا لا يعني القول انه لا يجب عليك الذهاب الى مدرسة صناعة الرسوم المتحركة،

يمكنك تعلم الحرفة ، ثم التركيز فقط على ما تهتم به في هذه الحرفة.

 

اكتشف ايضاً | 9 مواقع للبحث عن الإلهام في الموشن جرافيك والرسوم المتحركة

 

 ماذا تريد ان تحقق؟ ما نوع القصص التي تريد سردها؟ لا تقلق بشأن المهرجانات

وأشياء من هذا القبيل، أعلم أنه من الصعب تجاهل ذلك لكنها ليست دليل النجاح،

والدليل على النجاح هو إذا انهيت مشروعًا يخرج بصورة جميلة مثلما اردت ان تخرجها”.

 

* فيلم Weekends

تحدث المخرج تريفور خيمينيز عن عملية مدتها عشر سنوات لصنع فيلم الرسوم المتحركة

Weekends! يرسم جيمنيز القصص المصورة بالإضافة إلى الخلفيات الموجودة في الفحم،

ويضفي عليها مصمم الإنتاج كريس ساساكي الحياة مع الألوان والملمس، قم بزيارة حسابهم

على Instagram للحصول على المزيد من فيديوهات وصور من خلف الكواليس وما قبله.

 

 

* نصيحته لاي فنان ينوي صناعة افلام قصيرة متحركة :

“شعرت أنني إذا وصلت إلى فراش الموت ولم انجز ذلك فإني سأشعر بالأسف الشديد،

هذا ما أبقا المشروع على قيد الحياة لمدة 10 سنوات، حتى عندما لم أكن أريد أن أفعل ذلك

أو لم أكن أؤمن به … أعتقد فقط تأكد من ما تعمل عليه ، أنت تحب ، ولا شيء آخر مهم حقًا “.

 

* فيلم Animal Behaviour

أليسون سنودين وديفيد فاينز ليسا غرباء عندما يتعلق الأمر بتعاونهما في الرسوم المتحركة،

تم ترشيح الثنائي الذي التقى في مدرسة لتعليم للرسوم المتحركة في أوائل الثمانينات عدة مرات

وفاز بجائزة الأوسكار من قبل عن فيلم Bob’s Birthday.

 

أراد كل من Snowden و Fines الذين بدؤوا حياتهم المهنية في مهنة الطلاء تعلم كيفية

استخدام برنامج TVPaint 2D ، بعد أكثر من عامين توصلوا إلى فكرة فيلم قصير مدته

14 دقيقة حول جلسة علاج جماعي للحيوانات بقيادة كلب!

 

“لقد أردنا أن يبدو وكأنه فيلم شخصي، وكان في TVPaint كل الأدوات اللازمة للقيام بذلك،

حتى التظليل لأننا أردنا وضع التظليل على الشخصيات لإظهار تلك النظرة اليدوية وأنا أحب هذا الشكل،

ليس لديّ شيء ضد المؤثرات البصرية CGI؛ ولكني أحب 2D اكثر، شاهد الفيديو التالي:

 

 

* نصيحة سنودن لاي صانع افلام قصيرة متحركة :

“استراحات الشاي مهمة للغاية لأن العمل متكرر للغاية! أنت بحاجة إلى الاستيقاظ

والتمدد والحصول على كوب من الشاي! “

 

* فيلم One Small Step

المبدعين أندرو تشيسورث وبوبي بونتيلاس هما شريكان في استوديوهات TAIKO،

حيث يسعون جاهدين إلى بناء جسر الثقافات لتقديم قصص لا تنسى مع جاذبية عالمية،

لا عجب إذن أن مجموعة فناني الجرافيك الذين يتعاونون معهم من ثقافات متعددة

حيث يوجد فريق واحد في بوربانك والآخر في ووهان- الصين!

 

في الواقع قام المخرجين باصدار كتاب حول صناعة الفيلم، وفيما يلي لمحة بسيطة

عن مراحل عملية الانتقال من لوحة العمل والتخطيط والرسوم المتحركة النهائية:

 

 

” أردنا التفكير في التكاليف الحقيقية والشخصية لطموحات لونا، علاقاتها بأهدافها

ووالدها تتغير حيث تقدم الحياة حقائق جديدة، الأحلام التي تزرع في قلوبنا عندما نكون

صغارا تأخذ معنى جديد مع الخبرة والعمر”.

لقد حدد هذا الشعور الأساسي ارتباطي العميق بهذا الفيلم، أنا ممتن للغاية لأنني كنت

في هذه الرحلة مع مجموعة صادقة من الفنانين والحالمين، قصة لونا مليئة بتجارب الحياة

الغنية للفريق الموهوب والمتنوع هنا في استوديوهات تايكو، نحن سعداء لمشاركتها مع العالم”.

 

* فيلم BAO

في النهاية لا بد من تواجد بيكسار، فيلم BAO الذي نفذته Domee Shi اول مخرجة

في تاريخ الشركة، وقالت إنها قامت بانجاز القصة المصورة لـ BAO لمدة عام تقريبا

من قبل الوصول إلى مرحلة الرسوم المتحركة للكمبيوتر.

 

 

قامت بيكسار بنشر هذا الفيديو لتوضيح كيف قامت دومي شي بتصميم الشخصيات

وبناء بقية العالم من بعدها، وقد ساعد ذلك في أن تدخل أم شي الخاصة إلى الاستوديو

وتقوم بصنع الزلابية للفريق لمساعدتهم في الحصول على فكرة عن الصور المرئية!

 

هل تنوي صناعة افلام قصيرة متحركة؟ اي قصة فيلم اعجبتك من هذه الافلام؟

شاركنا برأيك في خانة التعليقات.