طائرة الدرون صغيرة الحجم هل هي مستقبل التصوير الجوي

طائرة الدرون صغيرة الحجم هل هي مستقبل التصوير الجوي

التصميم الجديد لـ طائرة الدرون اصبح اصغر حجما مما كان عليه في السابق، تم في ايضاً تحسين وظائف الكاميرا للتصوير بجودة 4K والمثال الجيد على ذلك هو طائرات مافيك برو من DJI والتي يمكن اعتبارها صغيرة جدًا، حسناً ربما ليست صغيرة بما فيه الكفاية، بشكل عام، الكاميرات في العالم تصبح اصغر حجماً ” الهواتف الذكية دليل على ذلك” ولا يزال هناك متسع للعمل على تقديم طائرة الدرون الاصغر من طائرات دي جي اي.

 

 

المخرج الياباني كاتسوهيكو ماسودا الذي يدير شركة إنتاج فيديو تنتج محتوى

الواقع الافتراضي لـ Oculus قام ببناء طائرة الدرون صغيرة الحجم ” بحجم كف اليد “

مع كاميرا FPV ويستخدمها الآن في انتاج وتصوير مشاريعه، فهو يقوم باستخدام 

طائرة الدرون في المناطق الداخلية ومن خلال مساحات ضيقة لإعطاء منظور آخر للصورة.

 

 

قمنا قبل فترة بنشر فيديو على صفحتنا على موقع فيسبوك، يظهر في الفيديو كاميرا متحركة

من خلال مساحات ضيقة جداً،  ولكي نذكركم بهذا الفيديو بإمكانك مشاهدته بالاسفل.

 

فن التصوير بطائرات الدرون

بشكل لا يصدق … تصوير مشهد مستمر باستخدام الدرون 😍

Posted by Creative School Arabia on Friday, November 2, 2018

 

اقرأ ايضاً | درون Hover 2 بجودة تصوير 4K ونظام استقرار بسعر منافس

 

مفهوم استخدام لعبة طائرة للتصوير ليست فكرة جديدة، فقد قام صانع الافلام  روبرت ماكنتوش 

باستخدم لعبة ” طائرة بدون طيار” صغيرة للغاية وربطها بكاميرا Gopro HERO4،

كان وزن الإقلاع لكامل هذا الإعداد 120 غراما فقط بما في ذلك بطارية الطيران LiPo،

شاهد الفيديو التالي:

 

 

يجب أن تكون البطارية صغيرة جدًا بحيث يمكن أن تحملها طائرة الدرون وبالتالي

كان وقت الطيران بضع دقائق فقط، وبالطبع لم تستقر اللقطات بشكل مباشر من GoPro

ولكن مع استخدام رنامج ReelSteady نجح في الحصول على مقطع سلس.

 

 

الشيء الأكثر إثارة للاهتمام حول التصوير مع هذه الطائرة بدون طيار انه يمكن التحليق

بها في مساحات ضيقة للغاية وعادة ما تكون أكثر مرونة وهو أمر حيوي للتصوير

خاصة في الأماكن الداخلية، ومن ناحية أخرى فإن الوزن المنخفض للغاية لا يكون مفيداً

بالنسبة إلى التصوير الخارجي حيث إن الرياح البسيطة قد تؤثر على هذه الطائرة.

 

طائرة الدرون الاصغر في العالم

وفقا للموقع الياباني Videosalon فإن طائرة الدرون التي يستخدمها Katsuhiko

للتصوير هي Vespa 80 HD DVR، الكاميرا المستخدمة عليها قادرة على تسجيل الفيديو

بجودة 1080p بسرعة 60 إطار في الثانية وحفظه على بطاقة micro SD ولكن للأسف

لا توجد معلومات حول معدل البت أو الترميز، الوزن الكلي للطائرة هو 68 غرام

ويمكن لمشغل الطائرة التحليق بها مع نظارات FPV.

 

 

تبدو كل من الطائرات بدون طيار الصغيرة التي استخدمها روبرت و Katsuhiko

متشابهة تمامًا ولها نفس الحجم، من المؤكد أن الكاميرا المستخدمة على متن طائرة الدرون

التي استخدمها Katsuhiko Masuda أصغر بكثير من قوبرو هيرو 4 ولكنها تقدم

جودة فيديو أقل، مع مرور الوقت قد يتم تطوير هذا الإعداد!

 

 

عيوب هذه الطائرات الصغيرة هو وقت الرحلة، عادة لا تتجاوز دقائق قليلة وذلك

لأن البطارية لا يمكن أن تكون ثقيلة جدا للحفاظ على التصميم المدمج  والرشيق،

طائرة كاتسو هيكو يمكنها الطيران لمدة دقيقتين فقط، يتطلب وقت الرحلة القصير هذا

الكثير من الممارسة حيث أن كل خطأ يعني استبدال البطارية والإقلاع مرة أخرى.

 

جزء هام من تصميم الطائرات بدون طيار الصغيرة هو أن تكون المراوح محمية

لتفادي خطر الاصابة او الاصطدام.

 

 

بالنسبة إلى اللقطات غير المستقرة، يوجد دائمًا خيار للقيام بذلك في مرحلة المونتاج،

 بدا برنامج ReelSteady خيار جيد ولكن هناك خيارات أخرى أيضا.

 

ما رأيك بهذه الطائرات بدون طيار؟ هل ترى بأنها ستشكل مستقبل التصوير الجوي؟

شاركنا برأيك في خانة التعليقات.