اعدادات كاميرا يجب أن يعرفها كل مصور فوتوغرافي مبتدىء

اعدادات كاميرا يجب أن يعرفها كل مصور فوتوغرافي جديد

عندما تمسك الكاميرا للمرة الأولى قد تكون مرتبكاً جداً ومع كل الأزرار والقوائم الممتلئة داخل كاميرات DSLR او حتى الكاميرات الرقمية فإن معرفة من أين تبدأ هو هدف أي مصور مبتدئ، وتعليم نفسك من خلال التجربة والخطأ هي أفضل الطرق للتعامل مع الكاميرا وتعلم كيفية استخدامها، ولكن في بعض الأحيان يستغرق ذلك بعض الوقت، لذلك سنتحدث اليوم عن اعدادات كاميرا مهمة يجب على كل مصور ان يعرفها.

 

 

* وضع Live View لإيقاف انزلاق المرآة

صوت “clunk” المطمئن الذي تسمعه عند الضغط على زر الغالق ليس في الواقع صوت

غالق الكاميرا، في الواقع هي مرآة تتحرك صعوداً وهبوطاً لكشف السينسور إلى الضوء،

لكن حركة المرآة هذه يمكن أن تؤدي إلى اهتزاز الكاميرة في صورك.

 

 

إنه شيء قد تلاحظه إذا كنت تقوم بالتصوير بتعريض طويل ولكن هنالك طريقة سهلة للتغلب

على ذلك، قم بتبديل الكاميرا إلى وضع Live View مما يجبر المرآة على الارتفاع بشكل دائم

حتى تقوم بإيقاف تشغيل هذا الوضع.

 

اقرأ أيضاً | 12 تدريب لتقوية وصقل مهارتك كمصور سينمائي او فوتوغرافي

 

بحيث يمكنك رؤية الصورة على شاشة LCD وهذا يعني أنه عندما تضغط على الزر فإن

الغالق يتحرك فقط، فلا داعي للقلق بشأن تلك المرآة التي لن تتحرك صعوداً وهبوطاً بعد الآن.

 

* ISO التلقائي والوضع اليدوي يساعدك على التعلم

يُبقي الكثير من المصورين علي الوضع التلقائي بسبب الخوف من فقدان الصور عند التبديل

إلى الوضع اليدوي، وللتخلص من هذا الخوف، جرب التصوير في الوضع اليدوي مع تفعيل

ميزة Auto ISO.

 

 

هذا يعني أن الكاميرا تسيطر على أحد العوامل الثلاثة التي تؤثر بشكل مباشر على التعريض 

وهي فتحة العدسة وسرعة الغالق وقيمة ISO حتى تتمكن من موازنة الإعدادات مع ISO.

 

شاهد أيضاً | Florian Hatwagner الملقب بالمصور النينجا يصور لـ Nike

 

ولكن الآن يمكنك التحكم في فتحة العدسة وسرعة الغالق بنفسك، وتغييرها لمعرفة كيف سيكون

تأثيرها على صورتك، جرب إبطاء سرعة الغالق، أو تضييق فتحة العدسة، وكن مطمئناً لمعرفة

أن Auto ISO سيقوم بعمل جيد في تحقيق التوازن في التعريض ما لم تبطئ الغالق كثيراً، 

القدرة على التجربة بحرية سوف تساعدك في الممارسة للتعلم حول مثلث التعريض وكيفية عمله.

 

* تعطيل أوضاع التركيز التلقائي للمنطقة

أول شيء يجب عليك القيام به عند ضبط اعدادات كاميرا رقمية هو تعطيل أي أوضاع تركيز

تلقائي للمنطقة، وهي الأوضاع التي تختار من خلالها الكاميرا المكان الذي يجب تطبيق تركيز

عليه لأنها نادراً ما تكون في النقطة التي تريدها، وبدلاً من ذلك، جرب استخدام التركيز أحادي النقطة.

 

 

يتيح لك ذلك أن تكون دقيق وتضع مربع أسود فوق المنطقة المستهدفة في المشهد، إذا كنت تلتقط

صورة لكلب على سبيل المثال فمن الأفضل التركيز على العين بدلاً من الاعتماد على الكاميرا

في العثور على هذا المكان المناسب للتركيز، على الأرجح ستركز الكاميرا على نهاية أنف الكلب،

وهذا ليس جيدا للحصول على صورة مؤثرة.

 

* كتم صوت الكاميرا

باعتبارك مصوِّر للحياة البرية، فأحد الأشياء المزعجة حقاً في مكان هادئ أو محمية طبيعية

هو سماع صوت كاميرا شخص ما، عندما تحصل على كاميرا جديدة مباشرةً قم بالغوص في القوائم

وأوقف جميع أصوات التركيز التلقائي، ونغمات اختيار القائمة، وأي صوت اخر قد تنتجه الكاميرة،

ليس فقط لأنه لا فائدة من وجودها، بل يمكن أن تنبه حيوان او طائر تصوره لوجودك!

 

 

* الانتباه إلى إعداد توازن اللون الأبيض

إعداد White Balance هو الإعداد الذي يمكن أن ينجح او يفشل صورك تماماً في ثواني،

ولكنه أيضاً الخيار الذي يتجاهله معظم الناس ويتركوه في الوضع التلقائي، إن كنت تقوم بالتصوير

بتنسيق ملف JPEG وليس بتنسيق raw فإن اختيار توازن اللون الأبيض في الكاميرا هو أمر مهم،

وإذا كنت تصور بصيغة RAW، فيمكنك ضبطه لاحقاً أثناء مرحلة المعالجة.

 

 

ولكن السؤال هو: لماذا يجب إيقاف توازن الأبيض التلقائي؟ ببساطة لأنه يفتقد للدقة،

تبدو الألوان دائماً أكثر سطحية ومملة، في حين انه عند اختيار إعدادات ضوء النهار

أو الغيوم ستحس بقيمة فورية للمشهد، جربها، وستجد على الأرجح أن الأشياء تتغير للأفضل.

 

* الخلاصة في اختيار اعدادات كاميرا

نأمل أن تساعد النصائح الخمس السابقة كل مصور في التنقل بين خفايا اعدادات كاميرا DSLR

او اي كاميرا رقمية اخرى، وبالطبع هنالك الكثير من الأشياء الإضافية التي يجب معرفتها،

وهو ما سنحاول إضافته في التقارير والمقالات القادمة.