3 مؤشرات تدل على انك صانع أفلام محترف

3 مؤشرات تدل على انك صانع أفلام محترف

ما الذي يمنعك من ان تصبح صانع أفلام محترف ؟ عندما يتعلق الأمر بصناعة الأفلام ما هو اكثر شيء تعاني منه؟ ما الذي يؤخرك عن صناعة الفيلم الذي تحلم به؟

هدف هذا المقال هو ايجاد الشيء الذي تعاني منه عندما يتعلق الأمر بصناعة الافلام من خلال فهم الامور التي تحبطك

والحواجز التي تعاني منها، نستطيع أن نبدأ ببعض المؤشرات “ على شكل اسئلة “ لنساعدك في المضي قدما نحو تحقيق هدفك.

 

 

لذا إليك بعض الاسئلة التي ننتظر منك الاجابة عليها:

ما هو الحاجز النفسي الاكبر لديك عندما يتعلق الأمر بصناعة الأفلام؟

يمكن ان يكون شيئا من هذا القبيل: “لست متأكد إذا ما كنت ماهرا بما فيه الكفاية لصناعة الأفلام التي ترقي إلي معاييري العالية”،

أو “انا خائف من إضاعة وقت و مال الناس على فيلم سيء”.

 

ما هي أكبر التحديات التقنية التي تواجهها في صناعة الأفلام؟

هل تعاني من ضعف في إعداد اضاءة او تأطير مشهد معين، او انك ربما تجهل كيفية تحريك الكاميرا داخل المشهد

بشكل احترافي؟ هل تشعر بالرهبة من تعقيدات بعض الاعمال التي تأتي في مرحلة ما بعد الإنتاج والتصوير؟

ما هو أكبر تحدي لوجستي لديك؟

 

هل لديك مشكلة في إيجاد ممثلين موهوبين وطاقم عمل في مكان منطقة ليست مشهورة في عالم صناعة الافلام أم ان

المشكلة في إيجاد و تأمين المواقع التي تريدها؟

 

* كل المخاوف التي ذكرت سابقا هي علامات صانع أفلام محترف !

اذا خطر ببالك احد هذه التساؤلات إطمئن، لأنها بالفعل هي مجموعة المشاكل التي تواجه جميع المخرجين سواء الذين يتقاضون

مئات الملايين من الدولارات لانتاج اعمالهم او الذين يدفعون من جيبهم الخاص لصناعة فيلم قصير لا تتجاوز ميزانيته مئات الدولارات.

 

هذه كلها مؤشرات ايجابية تدل على انك على دراية في عملية صناعة الأفلام وبأنك مُلم ومدرك وواعي لكل تفصيل صغير في العمل،

انت على المسار الصحيح وفي طريقك لكي تصبح صانع أفلام محترف ولكن الاهم من ذلك هو ان تكسر جميع الحواجز 

التي ذكرناها سابقا وان تثق بفريق العمل الذي يساعدك.

 

 

كل ما عليك فعله هو ان تبدأ وتأخذ بزمام المبادرة وان تثبت لنفسك بأنك قادر على ان تتحلى بروح المسؤولية لانجاز اي عمل

او مشروع يوكل اليك، ويجب ان تعيد الكرة مرة ومرتين وثلاثة، في النهاية ستجد اان كل الجواجز التي كانت تعرقلك اصبحت

جزء من بيئة العمل لديك.

 

 

نختم بقول للمخرج مارتن سكورسيزي عندما سئل عن اهم ميزة يجب ان تتوافر في المخرج او صانع الأفلام وأجاب:

“ اذا لم تشعر بألم جسدي من جراء تفكيرك اثناء صناعة الفيلم فإنك تعمل في المجال الخاطىء”.

هل هنالك مؤشرات اخرى تدل على انك صانع أفلام محترف ؟ شاركنا بها في خانة التعليقات اسفل المقال.